post

إتحاد كرة القدم اللبناني ……….. هل يثبُت على مواقفه؟

كتب أيمن هواش

لم يعد يخفى على أحد من متابعي اللعبة الشعبية الاولى في العالم ما يجري في لبنان وبالتحديد في لعبة كرة القدم حيث أن الفساد استشرى ونهش الجسم الرياضي لهذه اللعبة دون أن يحرك أحد من القيميمن على اللعبة أو من القيمين على القيمين على اللعبة ساكناً فأصبحت اللعبة صيدا ثميناً للمراهنين من جهة وللمستفيدين مادياً من جهة أخرى وللأندية نفسها من جهة ثالثة.

طالعنا إتحاد كرة القدم اللبناني بتعميمه الأسبوعي مثبتاً نتائج مباريات الاسبوع الماضي لجميع الفئات والدرجات بما فيها الدرجة الاولى والثانية والتي شهدت عدم حضور فريق الرياضة والادب لمباراته أمام الهومنتمن ومن جهة ثانية المباراة المثيرة للجدل بين فريقي السلام زغرتا والعهد والتي توقفت لأكثر من 25 دقيقة ثم إستكملت لدقيقتين بالإتفاق بين الفريقين والحكام لحفظ ماء الوجه ليس أكثر، ليتلو المباراة في اليوم الثاني بيان لفريق السلام زغرتا مستغرباً إصرار الاتحاد على وضع الحكم ذاته(سامرالسيد قاسم) لأكثر من مباراة للفريق الزغرتاوي رغم اعتراض النادي الشمالي عليه بسبب اكثر من خطأ ارتكبه بحق الفريق مما أدى لخسارته بعض النقاط اثرت على منافسته في الحصول على لقب الدوري اللبناني للمرة الاولى في تاريخة.

وادى موقف نادي السلام زغرتا الى تضامن الفرق الشمالية معهم (الاجتماعي وطرابلس والرياضة والادب إلى جانب فريقي التضامن صور والنبي شيت وبعض فرق الدرجة الثالثة كما تناقلت ذلك وسائل التواصل الاجتماعي.

والغريب في الأمر أنه لم يصدر أي بيان عن نادي الانصار رغم أن النادي البيروتي اطلق اكثر من صرخة هذا الموسم بوجه الظلم التحكيمي حيث أن البعض يعتبرها فرصة للنيل من الاتحاد الحالي، بل أن الموضوع تعدى ذلك لبعض الاندية التي نُقل عن مسؤولي فيها أننا نترحم على أيام الإتحاد السابق والذي كان يتزعمه الأمين العام رهيف علامة والاغرب في الامر أن هذه الاندية أكثر من كان يعتبر الاستاذ رهيف علامة عدواً لهم.

السلام زغرتا أطلق الصرخة وتضامن معه عدد من الاندية، وإتحاد كرة القدم رد سريعاً بتثبيت النتائج ومعاقبة المخالفين ضارباً بعرض الحائط كل ما يتردد هنا وهناك من أقاويل عن تعليق مباريات والرضوخ لمطالب الاندية.

فهل يثبت الاتحاد على مواقفه، أم ان الايام القادمة ستشهد تغييرات في ظل تحرك الاندية التي تعتبر نفسها مظلومة من قرارات الجسم التحكيمي والاداري في الاتحاد، وفي حال ثبت الاتحاد على مواقفه فإن نادي مثل الرياضة والادرب سيكون دفع فاتورة تضامنه مع اندية الشمال بالسقوط للدرجة الثالثة للمرة الاولى في تاريخة(تم خصم 6 نقاط من رصيد النادي وبات حسابياً في الدرجة الثالثة)، بغض النظر أن النادي يقبع في دائرة السقوط قبل حدوث هذه الزوبعة الكروية.

download

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *